المسلمون في الهندالهند

المسلمون في الهند

لاشك أن الهند واحدة من البلدان ذات الكثافة السكانية المرتفعة حيث يفوق عدد سكانها المليار نسمة وفقا لإحصائيات عام 2001 وهذا بمعدل 349 فرد لكل كيلومتر مربع، ومن الطبيعي أن سكانها لا يجتمعون على ديانة واحدة، بالتأكيد يدين هذا العدد الكبير بديانات مختلفة، تتنوع الديانات في الهند ما بين الديانة الهندوسيّة،  البوذية،  الجينيّة،   المسيحية، السيخ والإسلام والعديد والعديد من الديانات الأخرى، نتحدث من خلال مقالنا اليوم على الإسلام في الهند، كيف دخل المسلمون الهند؟ وكم تبلغ أعداد المسلمين في الهند؟، وكيف يمارسون معتقداتهم الدينية؟ هل يتمتعون بالحرية؟ أم يتعرضون للاضطهاد، كل هذا من خلال مقالنا اليوم فتابعونا.

ظهور الإسلام في الهند:

لقد بدأ الإسلام في الظهور في الهند عن طريق رحلات التجارة التي يقوم بها المسلمون ليحتك الناس بالتجار ويعتنقون الإسلام لما يرونه من سماحة وأخلاق، ظل الإسلام ينتشر شيئا فشيئا وخاصة بين سكان الجنوب حتى قام محمد بن القاسم الثقفي بالعديد من الفتوحات في المناطق الشمالية بالهند ومر الدين الإسلامي بالعديد من الفتوحات في عهد الدولة الأموية والعباسية ومن بعدهم المغول حتى انتشر الإسلام في الهند في يومنا الحالي ليشكل ما يقرب من ربع سكان الهند.

أعداد المسلمين في الهند

أعداد المسلمين في الهنـد في تزايد مستمر ووفقا لإحصائيات عام 2013 فإن هناك ما يقرب من 180 مليون مسلم يعيشون في الهند، ويأتي الإسلام في المرتبة الثانية ضمن أكثر الأديان انتشارا في الهند بعد الهندوسية يليه المسيحية والسيخية ،ويمثل المسلمين  نسبة 14.4% تقريبا من سكان الهند (إحصاء عام 2013)  ويمثل هذا الرقم 10% من مسلمي العالم.

تُشير الإحصائيات أن أعداد المسلمين تزداد يوما عن يوم لتتراجع نسبة الهندوسية التي كانت تفوق 80% من سكان الهند خلال العشر سنوات من عام ( 1990- 2000) لتنخفض النسبة إلى 79% وفقا لإحصائيات عام 2011، وفي المقابل تتزايد أعداد المسلمين من 13% إلى 14.2% في نفس العام (2011).

أين يعيش المسلمون في الهند؟

هنالك بعض المناطق التي يتركز بها وجود المسلمين في الهند وتتمثل تلك المناطق فيما يلي:

ولايات تمركز المسلمين:

  • ولاية براديش
  • ولاية وبهار
  • وغرب البنغال
  • ولاية مهاراشترا
  • ولاية كيرلا

هي أكثر الولايات التي يكثر بها أعداد المسلمين، يعمل 70% من مسلمي الهنـد بالزراعة، ويعمل في مجالات التجارة والخدمات والصناعة الـ 30% الباقون.

اللغة:

أما عن اللغة فمن المعروف أن هذا العدد الكبير من سكان الهـند يتحدث العديد من اللغات أما عن  المسلمين  تتنوع لغاتهم أيضا فمثلا:

  • سكان الشمال يتبعون المذهب الحنفي ويتحدثون اللغة الأردية والبنغالية وهم الأغلبية.
  • سكان الجنوب يتبعون المذهب الشافعي ويتحدثون اللغة التاميلية .
  • هنالك بعض الولايات التي يوجد بها عدد لابأس به من الشيعة.

أوضاع مسلمي الهند السياسية والاجتماعية:

على الرغم من هذا العدد وهذه النسبة الكبيرة من المسلمين التي تعيش في الهند إلا أن تمثيل المسلين السياسي لا يتجاوز نسبة الـ 1% هي نسبة قليلة جدا، ويسيطر الهندوسيين بشكل كبير على المناصب السياسية ولا يخفون قلقهم بشأن تزايد الأقلية المسلمة كل يوم بصورة ملحوظة.

الوضع الاجتماعي للمسلمين في الهند:

يقر الدستور الهندي مبادئ احترام الأديان وتشهد الهند عدد كبير من القوانين التي تنظم حياة المسلمين في الزواج والطلاق والميراث والأوضاع الاجتماعية بصفة عامة.

أما عن المساجد فيوجد منها المساجد الأثرية التي تتبع هيئة الآثار، ويوجد أيضا المساجد الأهلية التي تمثل كل طائفة ويُصلي أتباع كل طائفة في المساجد الخاصة  بـ طائفتهم.

كانت تلك هي أبرز المعلومات الهامة عن المسلمين في الهند، وتتوالى سلسلة مقالاتنا عن أوضاع المسلمين في الكثير من دول العالم فتابعونا.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic
en_GBEnglish arArabic
إغلاق
إغلاق