العالم بين يديكماليزيا

مراحل التعليم في ماليزيا

أولاً: التعليم ما قبل المدارس الإبتدائية

لا يعد التعليم ما قبل المدرسة أو ما يعرف برياض الأطفال جزءًا من النظام التعليمي الرسمي، ويقدم هذا النوع من التعليم عن طريق مجموعة مختلفة من المؤسسات الحكومية والهيئات الخاصة والمنظمات التطوعية وذلك للأطفال بين الرابعة والسادسة من العمر ولكن تخضع جميع مؤسسات رياض الأطفال للإشراف من قبل وزارة التعليم، تصل ساعات التدريس في رياض الأطفال إلى ثلاث ساعات ونصف لكل يوم وتمتد الدراسة في الأسبوع لمدة خمسة أيام .

• تلتزم جميع رياض الأطفال في ماليزيا بتدريس الخطوط العريضة للمناهج التي تقدمها لهم وزارة التعليم.

• يتسم هذا المنهج بأنه يتناسب مع المرحلة العمرية لهؤلاء الأطفال ويتوافق مع مرحلة نموهم واهتماماتهم واحتياجاتهم، ويتميز أيضًا هذا المنهج بأنه مرن ويركز على الطفل ويتناسب مع الفئات المختلفة من الأجناس التي قد توجد في الصف الواحد .

ثانياً: التعليم الإبتدائي

يمتد التعليم الإبتدائي في ماليزيا لمدة ست سنوات ولكن يلاحظ أنه يمكن إكمال هذه المرحلة من 5 سنوات إلى 7 سنوات ويلتحق بهذا التعليم الأطفال في سن السادسة، والتعليم في المرحلة الإبتدائية في ماليزيا مجانياً وإلزاميًا.

• يهدف التعليم الإبتدائي إلى ضمان التنمية الشاملة والمتوازنة والمتكاملة لقدرات الطفل والتي تتضمن الجوانب العقلية والروحية والإنفعالية والبدنية، ولذلك يسعى التعليم الإبتدائي إلى تمكين الأطفال مما يلي:

1. إجادة اللغة الماليزية باعتبارها اللغة الوطنية واللغة الرسمية للبلاد٠

2. إجادة المهارات الأساسية للغة وهي الاستماع والتحدث والقراءة والكتابة٠

3. إجادة المهارات الحسابية واستخدامها في حياتهم اليومية٠

4. اكتساب مهارات تلاوة وحفظ وفهم آيات القرآن الكريم٠

5. التأكيد على أسس العقيدة والإيمان بالله وأداء العبادات٠

6. تعلم اللغة الإنجليزية كلغة ثانية٠

7. الحساسية نحو البيئة والاهتمام بها٠

8. إجادة المهارات العلمية والتقنية٠

ثالثاً: التعليم الثانوي

مرحلة الثانوية الدنيا :

• ينتقل الطلبة لهذه المرحلة بعد إتمامهم المرحلة الإبتدائية، ومدة الدراسة بها ثلاث سنوات، ينتقل طلبة المدارس الإبتدائية الوطنية للصف الأول من هذه المرحلة مباشرة، بينما يلتحق طلبة المدارس الأخرى (الصينية والتاميلية) بصف يطلق عليه صف الانتقال لمدة سنة دراسية واحدة قبل انتقالهم للصف الأول من الثانوية الدنيا، يهدف هذا الصف الإنتقالي إلى تمكين الطلبة من اكتساب المهارة في اللغة المالاوية والتي هي لغة التدريس في جميع المدارس الثانوية.

– مناهج المرحلة الثانوية الدنيا

• توفر المناهج المتكاملة للمرحلة الثانوية الدنيا تعليماً عاماً للجميع، وتضم مواد أساسية تتكون من اللغة المالاوية واللغة الإنجليزية والرياضيات والتربية الفنية والعلوم والجغرافيا والدين الإسلامي والتربية الأخلاقية والتربية البدنية والصحية، ومواد إضافية تشمل اللغة الصينية واللغة التاميلية.

– تقدم في هذه المرحلة أيضاً مادة المهارات الحياتية وتنقسم إلى قسمين هما:

– الأساسي، ويتكون من المهارات اليدوية والتجارة والحرف اليدوية والتربية الأسرية.

– والاختياري، ويتكون من مهارات يدوية إضافية والاقتصاد المنزلي والزراعة. ويشترط على الطالب اختيار مجال واحد من مادة المهارات الحياتية و عدد الحصص الدراسية في هذه المرحلة 45 حصة أسبوعياً، مدة كل حصة 40 دقيقة

– المرحلة الثانوية العليا:

مدة الدراسة في هذه المرحلة سنتان، يلتحق بها الطلبة بعد إتمامهم للمرحلة الثانوية الدنيا

• مناهج المدارس الأكاديمية للمرحلة الثانوية العليا

يدرس في هذه المدارس المواد الأساسية نفسها التي تدرس في المرحلة الثانوية الدنيا، ما عدا مادة الجغرافيا والتربية الفنية والمهارات الحياتية.

وتعتبر اللغة الصينية واللغة التاميلية مواد اختيارية إضافية في هذه المرحلة ، وتصنف المواد الإختيارية تحت أربع مجموعات هي:

العلوم الإنسانية، والمواد المهنية والتكنولوجيا، والعلوم، والدراسات الإسلامية.

وتدرس مادة الجغرافيا والتربية الفنية كمواد اختيارية ضمن مجموعة العلوم الإنسانية، وتشمل المهارات الحياتية عدداً من المواد الإختيارية مثل مبادئ المحاسبة، والعلوم الزراعية، والاقتصاد المنزلي، التي تقع ضمن مجموعة المواد المهنية والتكنولوجيا.

وقد وضعت شروط معينة لاختيار المواد الاختيارية، لضمان حفظ التوازن بين المجموعات الإختيارية الأربع، بالإضافة إلى ذلك، يكون التسجيل في مادة من مواد المجموعة الثانية الإختيارية (المواد المهنية والتكنولوجيا) إلزامياً.

– يتم توزيع الطلبة على ثلاثة مسارات في مستوى الثانوية العليا وهي:

• المسار الأكاديمي: ويضم هذا فرعي العلوم الآداب، يقدم الطلبة في نهايتها اختبار شهادة التعليم الماليزية٠

• المسار الفني: يقدم هذا المسار تعليماً عاماً مع تركيز المنهج على الأسس الفنية والزراعية والتجارة ، ويقدم الطلبة في نهايته أيضاً اختبار شهادة التعليم الماليزية٠

• المسار المهني: ومجالاته الحرف الهندسية والاقتصاد المنزلي والتجارة والزراعة والمدارس المهنية تقدم أيضا دورات تدريبية مهارية قصيرة تتراوح مدتها بين ستة أشهر وسنة , ومن بين الدورات الميكانيكية العامة , مبادئ اللحام , خدمات الراديو والتلفزيون , السباكة وصناعة الأثاث وصيانة المعدات ,علاوة على التبريد والتكييف.

برنامج اختبار القبول في الجامعات

عبارة عن صفوف تحضيرية مصممة بشكل خاص لتمكين الطلبة من تقديم الاختبارات التي تعقدها جامعات معينة لتحقيق متطلبات القبول بها. مدة الدراسة في هذا البرنامج تتراوح بين سنة إلى سنتين حسب الجامعة التي تقدم البرنامج.

المدارس الثانوية الفنية

وذلك للتعليم الفني الذي يهدف إلى تزويد الطلبة بتعليم عام أكاديمي ومتخصص فني لتمكينهم من مواصلة تعليمهم العالي في المجال الفني أو الانخراط في سوق العمل، ومدة الدراسة في هذه المدارس سنتان، ويدرس جميع الطلبة في هذا النوع من المدارس المواد الأساسية نفسهاالتي يدرسها طلبة المدارس الثانوية الأكاديمية إلى جانب مواد التخصص الفنية٠

المدارس الثانوية المهنية

وذلك للتعليم المهني الذي يهدف إلى توفير القوى العاملة الفنية للقطاعين الصناعي والتجاري، وتوفير منهج مرن وشامل لتلبية الاحتياجات الآنية والمستقبلية للصناعة في البلاد، وتزويد الطلبة بالأسس والمهارات والمعارف للتدريب والتعليم المستمر. ومدة الدراسة في هذه المدارس سنتان أيضاً. ويضم التعليم المهني مجالين من مجالات الدراسة المهنية هما:

– التعليم المهني العام: ويؤدي إلى تقديم اختبار شهادة التعليم الماليزية المهنية التى تمكن الطلبة من مواصلة الدراسة في الكليات التقنية (البوليتكنيك) والمعاهد التعليمية الأخرى.

  • التدريب على المهارات: يعد هذا المجال الطلبة لتقديم الاختبار الذي يعقده المجلس الوطني لشهادة الحرف والتدريب الصناعي.

النشاط الطلابي

يعد النشاط الطلابي في ماليزيا جزءاً حيوياً من مهمة المدرسة لا يمكن الإستغناء عنه ورغم أن خطط النشاط متروكة للمدرسة، إلا أن هناك أنواعاً من النشاط ذات صبغة إلزامية مثل فرق الزي الموحد (الكشافة – الإطفاء- العسكرية.. وغيرها)

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic
إغلاق
إغلاق