استراليااسترالياالتعليم في استرالياالتعليم في استرالياالعالم بين يديكالهجرة
جديد الموقع

التعليم ما قبل الابتدائي في استراليا

اقرأ في هذا المقال
  • استراليا
  • رياض الاطفال
  • انواع التعليم
  • أهمية رياض الأطفال
  • مستوى التعليم
  • وقت الدراسة

استراليا

تهتم استراليا بالتعليم وتضعه بالمقام الأول، فهو مسئولية كبيرة تقع على عاتق الدولة والأقاليم، كما تهتم الدولة بمرحلة التعليم ما قبل الابتائي في استراليا حيث توفر الحكومة بكل ولاية  عدة مدارس حكومية ورياض اطفال، ويتم تنظيمها داخل كل منطقة، ومنذ عام 2012 اعتمدت الدولة المناهج الوطنية ببعض المدارس بعد ان تمت عدة تجارب لتطوير المناهج ولتكون إلزامية بعدها، فنظام التعليم هناك قائم على عدة مراحل لكل منها منهج خاص. وتم اعتماد هذه المناهج بعد تجارب ودراسات كثيرة.

رياض الاطفال

تعرف الروضة أو الحضانة بأنها مؤسسة تعليمية بمرحلة تعرف باسم مرحلة التعليم ما قبل الابتدائي، وكان هذا المصطلح يطلق على المؤسسة المعروفة باللعب والانشطة المختلفة، فهي بدأن كتجربة اجتماعية بسيطة للأطفال قبل ان ينتقلوا من المنزل للمدرسة، وكان القصد منها العناية بالأطفال وذهابهم للحدائق الخاصة بالنباتات الجميلة، وكان عمر الطفل بالروضة يختلف من دولة لاخرى، وكان ما بين عمر 3 حتى 6 سنوات، وفي هذه الفترة يتم تعريف الطفل عن المجتمع الكبير الذي يعد أوسع من الذي تعود على رؤيته، وليتم إكسابه المهارات المختلفة من خلال اللعب.

التعليم ما قبل الابتدائي في استراليا

انواع التعليم

يوجد في استراليا مراحل عديدة للتعليم ومنها  التعليم ما قبل المدرسة أو الروضة والتعليم الابتدائي والتعليم والتعليم العالي والمقصود به الجامعة. وتستمر مراحل التعليم في المدارس حوالي 13 عام، بدية من التعليم ما قبل المدرسة في استراليا وحتى الوصول لمرحلة التعليم العالي، فهذه المراحل تكون إجبارية حتى عمر 16 سنة، وتوجد عدة مدارس مميزة في استراليا، تشمل مدارس حكومية ومدارس خاصة، كما يوجد مدارس كاثوليكية ومدارس اسلامية، وهناك بعض المدارس قائمة على فلسفات تربوية معينة مثل مدراس “مونتيسوري وشتاينر”. وتخض جميع المدارس باستراليا لعدة شروط، كما يجب ان يتم اسجيلهم بوزارة التربية والتعليم، وتكون لهم بنى تحتية معينة.

تقوم الكثير من المدارس في استراليا بعمل عدة ادوار تختلف عن تعليم الطلاب، مثل التدريب على مواجهة الحياة وتنمية المهارات الخاصة بالتواصل والانضباط واحترام الذات، واحترام الأقران، كما توفر بعض المدارس عدة مناهج دراسية تشمل مجالات تعليم أساسية ومنها (اللغة الإنجليزية – الرياضيات – الدراسات الاجتماعية والبيئية – العلوم والفنون – اللغات غير الإنجليزية – التقنية – الصحة – التربية الرياضية)، كما أن المدارس تعرف تماماً مدى الفوائد الخاصة بهذا التعليم المتكامل – والذي يشمل عمل جماعي يعبر عن الذات وينمي الشخصية، وكل ذلك يواجه الطالب خارج صفه الدراسي ويحتاج لتعليم.

أهمية رياض الأطفال

توجد أهمية خاصة لرياض الأطفال فهي تساعد على تنشئة طفل تنشئة سليمة، وذلك بمرحلة ما قبل المدرسة، حيث تساعد على تأدية بعض الأدوار الضرورية للطفل, ووفقاً للعديد من الدراسات، فيوجد أهمية خاصة لهذه المرحلة وخاصة لانها تعتمد على البداية التربوية السليمة، والتي يقصد بها أن يتم تنشئة الطفل برياض الأطفال طبقاً لمجموعة أسس تربوية سليمة, كما تتولى الروضة رعاية الطفل بأول سنوات بعمره من ناحية الرعاية طبقاً للنظريات والأسس الحديثة.

والمميز في التعليم ما قبل الابتدائي في استراليا انه يشمل بيئة تعليمية متنوعة وتعتمد على الاثراء بالمستوى الشخصي والتعليمي، كما تنمي عدة مهارات وصفات يحتاجها الفرد الناضج بهذا العالم المتغير.

مستوى التعليم

يعرف عن مدارس استراليا تميزها في التعليم، وصنفت بأنها من المدارس الافضل بالعالم، والكثير ممن ذهبوا لاستراليا شاهدوا بانفسهم مدى الاهتمام بالتعليم هناك، حيث ترتفع قيمة التعليم لديهم، ودائما يهتموا بما يلي:

التعليم ما قبل الابتدائي في استراليا

ان يكون عدد الطلاب بالفصول الدراسية قليل أي لا يزيد عن 30 طالب في كل فصل، بحد اقصى.

ان يتم تدريب المعلمين بشكل جيد، وخاصة المتخصصين في المجالات الدراسية.

كما يجب ان يتم تقديم كافة الخدمات العالية الجودة للطلاب، ويجب ان تشمل مستوى رفيع من التقنية، بالإضافة لوجود أجهزة الحاسوب المختلفة، مع توفير خدمة دخول على الإنترنت بجميع المدارس.

ويتم توفير برامج للمتفوقين والموهوبين وذلك لزيادة اعداد الطلاب ممن لديهم إنجازات كبيرة.

يوجد برامج تعتمد على الإنجاز العالي، وتبين الطلاب المتفوقين والطلاب الذين يدرسون مجالات دراسية بالمستوى الجامعي، والوحدات الدراسية التي تكون معتمدة مسبقًا.

وتوجد عدة برامج تهتم بالتعليم الفردي، وتتطلب منهم دعم كبير.

كما لابد من تواجد عدة أطر تضمن الجودة وتستوفي المعايير المطلوبة بالمدارس.

وقت الدراسة

في اغلب المدارس تستمر الدراسة حتى الساعة الثالثة عصراً، وكثير من المدارس سواء حكومية أو خاصة توفر الموصلات للطلاب، والقليل من المدارس الحكومية لا تملك وسائل مواصلات للطلاب، ومسموح فيها للطلاب ان يقوم بالاستذان من معلميهم ليخرجوا مع ابائهم او اسرهم.

ولا يواجه الطلاب العرب أية مشاكل هناك حيث يستطيع الطالب العربي هناك ان يستوعب ويلم بها بسهولة، ولذلك الكثير ممن يعيشوا باستراليا يهتموا بتعليم اولادهم هناك من مرحلة التعليم ما قبل الابتدائي في استراليا وحتى مرحلة الجامعة، وذلك نظراً لما تتمتع به استراليا من مزايا عديدة وتوفيرها لمختلف السبل التي يحتاجها الطلاب للتعليم السليم.

المصادر

http://web.archive.org/web/20030611133306/http://www.aeufederal.org.au/Ec/PreschoolEducationSheetNo2.pdf

https://www.studyinaustralia.gov.au/arabic/australian-education/schools-in-australia

australiancurriculum.edu.au

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق